مُــــــنتديـــــــات دَوْلَــــــــــــةُ الخِـــــــــلافَةُ الإسْـــــــــلامِيةُ
أهلا وسهلأ بكم جعلنا الله وإياكم من جنود الإسلام نرجو منكم التسجيل بالموقع وشكرا

مُــــــنتديـــــــات دَوْلَــــــــــــةُ الخِـــــــــلافَةُ الإسْـــــــــلامِيةُ

(وَلَيَنصُرَنَّ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ 40 الَّذِينَ إِن مَّكَّنَّاهُمْ فِي الْأَرْضِ أَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ وَأَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا عَنِ الْمُنكَرِ وَلِلَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ)
 
الرئيسيةالتسجيلدخولاليوميةمكتبة الصوربحـثس .و .جالمجموعات
تابعونا على موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك https://www.facebook.com/caliphate.Islamic

شاطر | 
 

 مقتل العشرات من قوة أميسوم في الصومال في هجوم للشباب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سادرة المنتهى
مشرف عام متميز
مشرف عام متميز


عدد المساهمات : 427
نقاط : 13682
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 01/05/2014

مُساهمةموضوع: مقتل العشرات من قوة أميسوم في الصومال في هجوم للشباب   الإثنين يوليو 31, 2017 10:00 pm

مقديشو - قالت حركة الشباب الاسلامية المتشددة الأحد إنها قتلت 39 من عناصر قوة الاتحاد الافريقي في كمين في جنوب البلاد، لكن مسؤول محلي كبير قال إن عدد قتلى الاشتباكات بين مقاتلي الحركة وقوات الحكومة الصومالية وقوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي (أميسوم) بلغ 24.
واندلع القتال حين نصب مقاتلو حركة الشباب كمينا للقوات في وقت مبكر الأحد في حي بولامرير بمنطقة شبيلي السفلى على بعد نحو 140 كيلومترا جنوب غربي مقديشو.
وقال علي نور نائب حاكم منطقة شبيلي السفلى "حملنا 23 قتيلا من جنود أميسوم وجنديا صوماليا قتيلا من الموقع الذي نصبت فيه حركة الشباب كمينا لقوة أميسوم اليوم".
ولم يستطع السكان المحليون التأكيد وقوع قتال الأحد في منطقة شيبيل السفلى التي قال المتحدث باسم الحركة المتطرفة أن الكمين حدث فيها.
وقال المتحدث عبدالعزيز أبومجاب لإذاعة الأندلس إن "المجاهدين قتلوا 39 جنديا من بينهم عدد من كبار القادة".
وينتشر 22 ألف عنصر من الاتحاد الافريقي في الصومال لقتال حركة الشباب ودعم الحكومة المدعومة دوليا في العاصمة مقديشو.
وقال السكان إن عناصر قوة الاتحاد الافريقي تعرضوا لهجوم في قرية غولوين على بعد حوالى 120 كلم بينما كانوا يرافقون قوافل امدادات على طول الطريق التي تربط بين مقديشو وشيبيل السفلى.
وقال أحد الشهود ويدعى علي عثمان إن "القتال اندلع وتواصل لأكثر من ساعة".
وفي أبريل/نيسان اصطدمت حافلة صغيرة بلغم أثناء مرورها بقرية غولوين ما أدى إلى مقتل 14 شخصا على الاقل.
والقيت مسؤولية ذلك الهجوم على حركة الشباب التي تقاتل الحكومات الصومالية المتعاقبة وتشن هجمات كذلك في كينيا وأوغندا.
.
ورغم الانقسامات الحادة في صفوف حركة الشباب، لاتزال الجماعة المتشددة تشن من حين إلى آخر هجمات دموية تستهدف القوات الحكومية الصومالية.
ووقع انقسام كبير في صفوف الحركة المتطرفة في الصومال بعد أن أكد مسؤولون حكوميون في يونيو/حزيران أنهم أرسلوا قوات لدحر مسلحين إسلاميين يسعون لاعتقال أحد قادتهم.
وتسعى الحركة إلى الإطاحة بحكومة الصومال المدعومة من الغرب.
وأصبح ولاء روبو للحركة المتشددة موضع شكوك في عام 2013 لكنه ظل يدين لها بالولاء ظاهريا.
وفي وقت سابق من يونيو/حزيران رفعت الولايات المتحدة في هدوء اسمه من قائمتها لرعاة الإرهاب بعد خمس سنوات من إدراجه.
http://middle-east-online.com/?id=253535

تعليق:
قتل الأجانب الأبرياء مثل قتل الصوماليون المسلمين.. ..هذه شيء حرمة الاسلام من زمن وأخبر من قتل نفسا بغير نفس فقد قتل الانسانية جمعاء ..واذا لم تعرف حركة الشباب ان الإسلام قد منع قتل المسلمين فأنهم حركة خارجة عن نواهي الإسلام يدعّون انهم يريدون بناء حركة اسلامية ولكن الواقع ان قادتهم يريدون القتل فقظ الذي يعلمون ان لا ناقة فيه ولا جمل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مقتل العشرات من قوة أميسوم في الصومال في هجوم للشباب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مُــــــنتديـــــــات دَوْلَــــــــــــةُ الخِـــــــــلافَةُ الإسْـــــــــلامِيةُ :: الأقسام العامة :: مركز الحوار العام-
انتقل الى: