مُــــــنتديـــــــات دَوْلَــــــــــــةُ الخِـــــــــلافَةُ الإسْـــــــــلامِيةُ
أهلا وسهلأ بكم جعلنا الله وإياكم من جنود الإسلام نرجو منكم التسجيل بالموقع وشكرا

مُــــــنتديـــــــات دَوْلَــــــــــــةُ الخِـــــــــلافَةُ الإسْـــــــــلامِيةُ

(وَلَيَنصُرَنَّ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ 40 الَّذِينَ إِن مَّكَّنَّاهُمْ فِي الْأَرْضِ أَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ وَأَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا عَنِ الْمُنكَرِ وَلِلَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ)
 
الرئيسيةالتسجيلدخولاليوميةمكتبة الصوربحـثس .و .جالمجموعات
تابعونا على موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك https://www.facebook.com/caliphate.Islamic

شاطر | 
 

 مصرع جندي جرّاء تفجير انتحاري في السجن المركزي بمقديشو

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سادرة المنتهى
مشرف عام متميز
مشرف عام متميز


عدد المساهمات : 409
نقاط : 13218
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 01/05/2014

مُساهمةموضوع: مصرع جندي جرّاء تفجير انتحاري في السجن المركزي بمقديشو   الجمعة أغسطس 11, 2017 9:03 pm

مقديشو (صومالي تايمز) – فجّر مهاجم انتحاري نفسه، اليوم الجمعة، داخل أحد السجون في العاصمة الصومالية مقديشو، ماتسبب في مصرع حارس أمني واحد، بحسب ما أفاد مصدر أمني بوزارة الأمن الداخلي الاتحادية الصومالية.
وأفاد المصدر أن انتحاريا استطاع أن يخترق حواجز التفتيش في السجن المركزي بمقديشو، وقام بتفجير حزامه الناسف أمام مسجد داخل السجن، مضيفا أن التفجير تسبب في مصرع حارس أمني.
غير أن مصدر آخر في السجن المركزي، قال إن الانتحاري كان شخصا معروفا ومترددا على السجن، وتمكّن من إدخال حزام ناسف، بعدها توجه نحو مسجد في السجن، لكنه لم يتمكن من الدخول به، مما أدى إلى تفجير نفسه أمام المسجد .
وأضاف أن الانتحاري كان يسعى إلى قتل قائد السجن المركزي، الجنرال محمد حسين عثمان وضباط آخرين كانوا بداخل المسجد.
وأشار إلى أن إدارة السجن اتخذت تدابير أمنية للحيلولة دون هروب السجناء، مستغلين حالة الإرباك التي أعقبت التفجير.
ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير إلا أن حركة الشباب الصومالية المتشددة غالبا ما تنفذ هجمات دموية في مقديشو .
يذكر أن هذا التفجير هو أول هجوم من نوعه يتعرض له السجن المركزي الذي تشرف عليه وزارة العدل في الحكومة الاتحادية الصومالية المدعومة من المجتمع الدولي.
http://www.somalitimes.net/2017/08/11

تعليق:
قتل النفس ضلال وعدوان قال تعالى: ﴿وَلَا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُم﴾ [سورة النساء : الآية 29] «مَنْ تَرَدَّى مِنْ جَبَلٍ فَقَتَلَ نَفْسَهُ، فَهُوَ فِي نَارِ جَهَنَّمَ يَتَرَدَّى فِيهِ خَالِدًا مُخَلَّدًا فِيهَا أَبَدًا، وَمَنْ تَحَسَّى سُمًّا فَقَتَلَ نَفْسَهُ، فَسُمُّهُ فِي يَدِهِ يَتَحَسَّاهُ فِي نَارِ جَهَنَّمَ خَالِدًا مُخَلَّدًا فِيهَا أَبَدًا، وَمَنْ قَتَلَ نَفْسَهُ بِحَدِيدَةٍ، فَحَدِيدَتُهُ فِي يَدِهِ يَجَأُ بِهَا فِي بَطْنِهِ فِي نَارِ جَهَنَّمَ خَالِدًا مُخَلَّدًا فِيهَا أَبَدًا»(24 ).
وأما ما يسمى بالاستشهاد، والعمليات الاستشهادية والانتحارية، كل هذا من تضليل الشيطان، لا يجوز هذا الشيء، هذا أمر محرم شرعا، ليس في الشريعة قتل النفس أبدًا، هذه كلها ضرر، بل المسلم مأمور بالصبر والاحتساب، في عهد النبي -صلى الله عليه وسلم- شاهد المسلمون رجلًا فَأَبْلَى بَلَاءً حَسَنًا فَعَجِبَ الْمُسْلِمُونَ مِنْ بَلَائِهِ، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-: «أَمَا إِنَّهُ مِنْ أَهْلِ النَّارِ» . قُلْنَا: فِي سَبِيلِ اللَّهِ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ، اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَمُ. قَالَ: فَجَرَحَ الرَّجُلُ، فَلَمَّا اشْتَدَّتْ بِهِ الْجِرَاحُ وَضَعَ ذُبَابَ سَيْفِهِ بَيْنَ ثَدْيَيْهِ، ثُمَّ اتَّكَأَ عَلَيْهِ، فَأُتِيَ رَسُولُ اللَّهِ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- فَقِيلَ لَهُ: الرَّجُلُ الَّذِي قُلْتَ لَهُ مَا قُلْتَ، قَدْ رَأَيْتُهُ يَتَضَرَّبُ وَالسَّيْفُ بَيْنَ أَضْعَافِهِ. فَقَالَ النَّبِيُّ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-: «إِنَّ الرَّجُلَ لَيَعْمَلُ بِعَمَلِ أَهْلِ الْجَنَّةِ فِيمَا يَبْدُوَ لِلنَّاسِ وَإِنَّهُ لَمِنْ أَهْلِ النَّارِ، وَإِنَّهُ لَيَعْمَلُ عَمَلَ أَهْلِ النَّارِ فِيمَا يَبْدُو لِلنَّاسِ وَإِنَّهُ لَمِنْ أَهْلِ الْجَنَّةِ»( 25)، فقتل النفس لا يجوز، وما يسمى بالعمليات الاستشهادية والانتحارية كل هذا من تضليل الشيطان لبني آدم.

رابط الموضوع : http://www.assakina.com/fatwa/fatwa2/45631.html#ixzz4pSHNynXP
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مصرع جندي جرّاء تفجير انتحاري في السجن المركزي بمقديشو
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مُــــــنتديـــــــات دَوْلَــــــــــــةُ الخِـــــــــلافَةُ الإسْـــــــــلامِيةُ :: الأقسام العامة :: مركز الحوار العام-
انتقل الى: