مُــــــنتديـــــــات دَوْلَــــــــــــةُ الخِـــــــــلافَةُ الإسْـــــــــلامِيةُ
أهلا وسهلأ بكم جعلنا الله وإياكم من جنود الإسلام نرجو منكم التسجيل بالموقع وشكرا

مُــــــنتديـــــــات دَوْلَــــــــــــةُ الخِـــــــــلافَةُ الإسْـــــــــلامِيةُ

(وَلَيَنصُرَنَّ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ 40 الَّذِينَ إِن مَّكَّنَّاهُمْ فِي الْأَرْضِ أَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ وَأَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا عَنِ الْمُنكَرِ وَلِلَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ)
 
الرئيسيةالتسجيلدخولاليوميةمكتبة الصوربحـثس .و .جالمجموعات
تابعونا على موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك https://www.facebook.com/caliphate.Islamic

شاطر | 
 

 دور الإعلام الصومالي في معالجة الغلو والتطرف في الدين-2

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سادرة المنتهى
مشرف عام متميز
مشرف عام متميز


عدد المساهمات : 434
نقاط : 14778
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 01/05/2014

مُساهمةموضوع: دور الإعلام الصومالي في معالجة الغلو والتطرف في الدين-2   الإثنين نوفمبر 20, 2017 10:38 pm



لمحة عن ظاهرة الغلو والطرف الديني في الصومال

اجتهد أهل العلم في وضع تعريف للغلو والتطرف الديني بعبارات موجزة، ومن ذلك قول شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: (الغلو: مجاوزة الحد، بأن يزاد في الشيء، في حمده أو ذمه على ما يستحق ونحو ذلك)[4]

وجاء التعبير القرآني بقول ﴿ لَا تَغْلُوا فِي دِينِكُمْ ﴾ [النساء: 171] وقال صلى الله عليه وسلم: ” إياكم والغلو في الدين “[24].

أما معنى التطرف [Extremity] فقد حرص الباحثون على تحديد تعريفات علمية لمفهومه، ومنها ما ورد في موسوعة مقاتل في الصحراء بأن “التطرف اتخاذ الفرد موقفا متشددا يتسم بالقطيعة في استجابته للمواقف الاجتماعية التي تهمه، والموجودة في بيئته التي فيها؛ إذ يمكن أن يكون التطرف إيجابا في القبول التام أو سلبيا في الرفض التام، ويقع حد الاعتدال في منتصف المسافة بينهما”[5]

وفي الصومال لا يناقش عن وجود أو عدم وجود ظاهرة الغلو والتطرف الديني، وإنما يناقش عن سبل المواجهة والاحتواء، وهناك الكثير من الأسباب التي تجعل الصومال بيئة حاضنة ومهيأة لأشد أنواع التطرف الديني، ومنها غياب دور حكومي فاعل وقادر على السيطرة الكاملة لجميع أنحاء البلاد.

وتتعدد الآراء والروايات فيما يخص ببدايات ظاهرة الغلو والتطرف الديني في المنطقة قديما وحديثا، والسبب هو أن ما يعتبره البعض غلوا وتطرفا دينيا يراه أصحابه بأنه الصواب الأوحد، وبالنظر إلى الوضع الراهن وتعدد المدارس الفكرية في البلاد زادت الاتهامات المتبادلة بشأن ذلك “إلا أن معظم الكتاب يؤكدون بأن التطرف الديني أو الغلو في واقع الصومال (المعاصر) يعود جذوره التاريخية إلى بداية الثمانينيات من القرن الماضي، بعد أن برز التيار السلفي المتشدد في الساحة الصومالية حاملا معه شتى أفكار التطرف الديني في كل مجالات الحياة، إلى أن وصل الأمر بروز حركة الشباب المتطرفة في الصومال 2007، بعد أن انفصلت من المحاكم الإسلامية في الصومال، والتي تتبني الأمور الخطيرة، وتحطيم المسلَّمات والثوابت في الدين والعقيدة والبيعة والأمن، وانتهاك حقوق العلماء والولاة والمواطنين والمقيمين، تحت شعارات الدين والجهاد والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والولاء والبراء”[6]

وليس معنى ذلك أن التيار السلفي وحده يتحمل مسؤولية التطرف الديني القائم حاليا في الصومال ، فقد شهدت الساحة المحلية تعصبا وتطرفا لا مثيل له في أوساط الجماعات الصوفية إلى حد التكفير وصراعات دامية بينها وفق وثائق وروايات متواترة، ويعتبر البعض ذلك حالات شاذة؛ بالنسبة إلى ما آلت إليه الأوضاع بعد نشوء الحركات الإسلامية المعاصرة مطلع القرن الماضي، من صراعات مذهبية واستهداف للعلماء في المساجد، وانتهاك الحرمات، وذلك تنفيذا لمشاريع فكرية هدامة ومدعومة من قبل مؤسسات مشبوهة ودخيلة في البلاد، وهي مؤسسات تحظى بدعم دول نقلت صراعها الثقافي إلى الصومال ومنطقة القرن الإفريقي، وكل ذلك أذكى روح التعصب؛ لأن “التطرف دائماً يرتبط بالتعصب الأعمى والانغلاق الفكري وعدم قبول الرأي الآخر؛ حيث يؤدي به إلى سلسلة غير منتهية من العنف الذي يؤدي في النهاية إلى صراعات مدمرة”[7]

وإن دور الإعلام الصومالي في احتواء ومعالجة الغلو والتطرف الديني ينبغي أن يتركز في “تقديم صورة حقيقية للاعتدال من خلال نشر ثقافة الحوار والتسامح والانفتاح علي الرأي والرأي الآخر. وأن يقدم الصورة السلبية للإرهاب، ويكشف خفايا التنظيمات الإرهابية ومساراتها الفكرية وآليات عملها واستغلالها للجهل الديني أو الحقد المجتمعي”[8]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
دور الإعلام الصومالي في معالجة الغلو والتطرف في الدين-2
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مُــــــنتديـــــــات دَوْلَــــــــــــةُ الخِـــــــــلافَةُ الإسْـــــــــلامِيةُ :: الأقسام العامة :: مركز الحوار العام-
انتقل الى: